11 33 229 545 90+

يمكنك الاتصال بنا الآن ...

اجراء معاينة

التقط صور و حملها لنا مباشرة

بعض الأحيان يتطلب أن تجري بعد عمليات زرع بصيلات الشعر إلى بعض المرضاء تطبيقات ميزوثيرابية وتطبيقات PRP. وبنتيجتها يحصل المرضاء المستعملين لهذه المعالجات والمشتكي من مشاهد الشعر الغير اللامع والغير الحيوي على نتائج مفيدة جداً والمتعرضين لتساقط الشعر نتيجة أسباب ميتابوليكية وموسمية وإجهادات نفسانية ومابعد الحمل النسائي للأطفال.

الغاية من هذه المعالجات هو توقيف تساقط الشعر وزيادة قوة وجودة الشعر وتنشيط وحيوية صدور ونمو الشعر. يتم تطبيقه بفواصل معينة وبمراحل ودورات توقيتية. يتم تطبيق هذه الدورات بفواصل طولها 15 يوماً وشهرياً. يتم إنهاء هذا التطبيق العملي بدورات عددها 10 دورات متوسطاً. يتم حقنه بالبشرة المزودة بالشعر والمحتاجة للمزيج العلاجي الخاص بواسطة أبر رفيعة جداً. لايطول العمل خلال تطبيقه ولايجتاز مدته على 15- 30 دقيقة.

مادة PRP عبارة عن سائل سيرومي مصلي مستحصل من دماء الشخص ذاته. يتم تركيب وتكوين هذا السيروم المصلي من العناصر المنتمية المسماة بأسم غراوث (growth) ومن الخلية الجذعية. تحوز هذه الخلايا على عوامل جهدية لها معالجات الجراحات ومعالجات الخلايا المنهاكة والمرتدئة ولها دوراً فعالاً في تخثرات الدماء. أما بما يخص عوامل النمو فيتم القيام بها وتحقيق تجديدات خلاياتها بموجب نقل الخلايا الجذعية إلى المنطقة المحقونة بها المادة.

يعتبر عمل الميزوثيرابي الجاري على الشعر بموجب أسلوب PRP من أهم الوسائل المتبعة في الأعوام الأخيرة والحاصل منها أفضل النتائج. يتم تطبيق العمل بثلاثة دورات فاصلة عن بعضها بمدة 20 يوماً. ويستمر على معالجاتها سنوياً مكرراً بنفس عدد وفواصل الدورات. ولكن يتم تغيير فواصل تطبيق الدورات الثلاثة متفارقاً حسب جهود ورد أفعال بنية المرضاء.


تعليقات (0)

اترك تعليقا


لتحميلك ملفات حالتك يمكنك اختيار الطريقة الملائمة لك

Your browser doesn't have Flash, Silverlight or HTML5 support.